التسجيلمطبخ فتافيتعالم الأخبارالموضة والأناقةخدمات مصرفية و تحويلإعتمدات أحلى منتدى
ارسل
ارسل



الرئيسيةمكتبة الصوردخولالتسجيل
المواضيع الأخيرة
موزيكا أب المصريةمجلة التفصيل والخياطة Style book summer مايو 2010 01.02.15 10:43 من طرفM.Bauomyموزيكا أب المصريةمجلة التفصيل والخياطة lady boutique عدد نوفمبر 201001.02.15 10:41 من طرفM.Bauomyموزيكا أب المصريةمجلة تفصيل وخياطة للاطفال 01.02.15 10:36 من طرفM.Bauomyموزيكا أب المصريةمجلة ازياء الربيع والصيف الجزء الثانى01.02.15 10:35 من طرفM.Bauomyموزيكا أب المصريةمجلة التفصيل ottobre عدد خاص للاطفال يناير 2008 01.02.15 10:28 من طرفM.Bauomyموزيكا أب المصريةمجلة بوردا أطفال لشهر يناير 201001.02.15 10:25 من طرفM.Bauomyموزيكا أب المصريةمجلة فتافيت (fatafeat) عدد مارس 201001.02.15 10:21 من طرفM.Bauomyموزيكا أب المصريةكلاكيت ثانى مرة.. المنتخب الأوليمبى يتعادل مع السنغال سلبيا 14.12.14 14:48 من طرفملك الحصرياتموزيكا أب المصريةطريقة عمل غرزة السراجة في التطريز Running Stitch 14.12.14 14:47 من طرفملك الحصرياتموزيكا أب المصريةسؤال وجواب14.12.14 14:47 من طرفملك الحصرياتموزيكا أب المصريةهل العنف فى الجنس صحيح؟14.12.14 14:46 من طرفملك الحصرياتموزيكا أب المصرية- فول الصويا SOY BEAN14.12.14 14:46 من طرفملك الحصرياتموزيكا أب المصريةأرز بالكبد 14.12.14 14:45 من طرفملك الحصرياتموزيكا أب المصريةصناعة الخزف بمدينة أسفى14.12.14 14:45 من طرفملك الحصرياتموزيكا أب المصريةالأمراض الفطرية و الفسيولوجيا للبطيخ14.12.14 14:44 من طرفملك الحصرياتموزيكا أب المصريةفساتين زفاف لليله العمر بيضاء اللون14.12.14 14:44 من طرفملك الحصرياتموزيكا أب المصريةحمامات لها الطابع الملكي14.12.14 14:43 من طرفملك الحصرياتموزيكا أب المصريةالرقص للجميع - سهولة التعلم مع نيون14.12.14 14:43 من طرفملك الحصرياتموزيكا أب المصريةتفسير الاحلام ( حرف و )14.12.14 14:42 من طرفملك الحصرياتموزيكا أب المصريةخلفيات قلوب 14.12.14 14:39 من طرفملك الحصريات

معلومات العضو
ToTyFruTTy
avatar

مديرة المنتدى
مديرة المنتدى
معلومات إضافية
انثى
الابراج : الثور
عدد المساهمات : 12748
تاريخ الميلاد : 05/05/1975
السن : 43
البلد : Alexandria
تاريخ التسجيل : 18/11/2007
http://www.musicaup.com
مُساهمةموضوع: صناعة الخزف بمدينة أسفى 13.02.12 19:59

عتبر صناعة الخزف من بين الصناعات التقليدية التي تزخر بها مدينة آسفي جراء تربة الطين التي تتوفر عليها بعض المناطق بالمدينة سواء تلك المتواجدة داخل المجال الحضري أو تلك المتواجدة بالعالم القروي. وتنتشر بشكل ملفت للنظر ظاهرة بيع الأواني الخزفية بباب الشعبة من خلال عرض مجموعة من الشباب لمنتوجات هذه الصناعة بأثمنة جد مناسبة يستطيع من خلالها الزوار اقتنائها ، كما أن الفضاء المحاذي لباب الشعبة يأخذ حلة جميلة بهذه المنتوجات المتنوعة.





وتعتمد الصناعة الخزفية على الطين كمادة أولية أساسية يتم من خلالها صنع الأواني من مختلف الأشكال حيث تجتاز عملية صنع الآنية الخزفية مجموعة من المراحل الصعبة التي تبتدئ بالمتعلم بالدرجة الأولى باعتباره المحور الأساسي في إخراج الآنية الخزفية إلى السوق ثم الزواق في مرحلة ثانية حيث تستغرق مدة صنعها ما بين 3 إلى 4 أيام .وتتم عملية الصنع بعد إحضار الطين أو الصلصال من التلال الخزفية الذي يكون في بداية الأمر عبارة عن أحجار ضخمة ليوضع في المعمل حيث يتم انتقاؤه من الأحجار الكلسية ، وبعدها مباشرة ينقل إلى أحواض وصهاريج يرقد فيها إلى أن يمتص الماء جيدا ،ثم يعرض على أشعة الشمس من أجل تجفيفه من هذه المياه، وتستغرق هذه العملية مدة 24 ساعة ، ثم يجمع ويوضع في محل به لولب حيث يتكون هذا الأخير من أسطوانة ومغزل لتبدأ عملية العجن والدوران فوق مكان يسمى الطابة يتم من خلالها صنع أشكال متشابهة تشبه قوالب السكر ، ثم توضع هذه الأخيرة على الأسطوانة العليا المكونة للولب، ويقوم المتعلم بتحريك اللولب بواسطة رجليه لتشرع الأسطوانة في الدوران متحكما في نفس الوقت بيديه في الشكل الموجود فوقها حيث أنه عن طريق هذه الحركات يتمكن من صنع الشكل المراد صنعه معتمدا في هذه العملية على الماء بالدرجة الأولى ، وبعد الإنتهاء تعرض الأشكال المصنوعة على أشعة الشمس قصد التجفيف وحتى تأخذ قوتها وصلابتها ، ثم يتم إدخالها إلى أفران من أجل طهيها تحت درجات حرارية جد مرتفعة تصل إلى 1200 درجة بالنسبة للأفران الكبيرة ، و900 درجة بالنسبة للصغرى ، لترمم بعد ذلك هذه الأشكال من الشقوق التي قد تتعرض لها جراء الطهي ، ثم تعرض على الزواق الذي يقوم بتلوينها مستعينا في ذلك على الصباغة والفرشاة وكتابة بعض الكلمات والرسومات التي توضح في غالب الأحيان الهوية الإسلامية التاريخية للمغرب على مدى العصور الماضية ، وتتنوع هذه التلوينات والزواقات بين زواقة التبرع والنشي وقاطع ومقطوع والراية والتقيوسات والمطيشة... ثم تليها عملية تلميع الآنية الخزفية.ويشغل قطاع صناعة الخزف بآسفي عددا مهما من اليد العاملة والتي أغلبها طاقات شابة بعدما غادر هذه المهنة إلى دار البقاء مجموعة الصناع المهرة المعروفين الذين لازالت أسماؤهم موشومة في ذاكرة السكان الآسفيين ،كما سبق للمدينة أن شاركت إبانهم بهذا الموروث الثقافي في ملتقيات دولية حصلت من خلالها على ميداليات وألقاب دولية منها الميدالية الذهبية في المعرض الدولي بمرسيليا سنة 1922 ،ودبلوم شرفي في المعرض الدولي بباريس سنة 1931 ودبلوم ووسام استحقاق من المعرض الدولي بنيويورك وجائزة الحسن الثاني بطنجة سنة 1949 . وتشجيعا للشباب الذي يزاول مهنة صناعة الخزف بآسفي والذي اختار المضي قدما في هذه السكة ، فقد سبق وأن شهدت مؤخرا قاعة جهة دكالة عبدة عملية توزيع الهدايا والجوائز على الصناع الخزفيين بمناسبة الدورة الأولى لجوائز الخزف التي احتضنتها المدينة والتي ترأس أشغالها والي جهة دكالة عبدة رفقة مدير حماية التراث والابتكار والإنعاش بوزارة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي ورئيس غرفة الصناعة التقليدية بآسفي، حيث فاز فيها في فئة الصناع الفرادى عن المنتجات النفعية أحمد لغريسي، وعن الإبداع الحر كل من عبدالحق خنوبي وحسن حوكومي ، أما فئة المقاولات فقد فاز عن المنتجات النفعية محمد السرغيني، وعن الإبداع الحر عبدالقادر فخاري ، وفيما يخص طلبة مركز التأهيل المهني فقد فاز عن الإبداع الحر كل من زكرياء النزيلي وعبد الإلاه قصير وزكرياء أوراري وأسماء أسافي .ولإعطاء أهمية لقطاع الصناعة التقليدية بالمدينة فقد سبق للجماعة الحضرية لآسفي أن منحت قطعة أرضية قرب منطقة كارتينغ من أجل بناء قرية نموذجية للفنون المغربية تم تدشينها في وقت سابق من قبل ثلاث وزراء ، لكن سرعان ما تراجعت الجماعة عن ذلك من خلال تفويت هذه القطعة الأرضية التي تصل مساحتها إلى 8 هكتارات إلى مؤسسة مرجان الذي تقوم في الوقت الراهن بعملية البناء ، وبالمقابل فإن المسؤولين عن قطاع الخزف بآسفي اعتبروا عملية التفويت هاته مساهمة فعالة في الاستثمار وانتعاش المدينة لكن في نفس الوقت فإنهم متشبتون بضرورة حصولهم على قطعة أرضية في مكان آخر حيث تقدموا في هذا الشأن بثلاث مقترحات إلى الجماعة الحضرية لآسفي تهم ثلاث مواقع لبناء هذه القرية النموذجية .ويلفت انتباه الزائر لمدينة آسفي عند اقتنائه لآنية خزفية اسم " العلمي" موشوم عليها وذلك امتنانا وعرفانا بالدور المتميز الذي قام به الأستاذ بوجمعة العملي في المرتبة التي اصبحت تحتلها مدينة آسفي في صناعة الخزف والفخار ، ويعتبر هذا الأستاذ ذو الأصل الجزائري من أبرز أساتذة فن الخزف بعدما تخرج من مدرسة الفنون الجميلة بفرنسا لينتقل بعد ذلك إلى مدينة آسفي التي شيد فيها معمله خارج باب الشعبة بتل الخزف ، فارتأى إلى فتح أول مدرسة للخزف سنة 1920 تخرج منها على يده العديد من الخزفيين والصناع الآسفيين المهرة أمثال " الطيب الوزاني ، أحمد بن ابراهيم، عبدالقادر ولد كلثوم ، المعلم الصويري ، ابراهيم بنهيمة ..." . وتعتبر السوق الأوروبية أهم سوق يتم التعامل معها في مجال تصدير الخزف حيث يتم تصدير 90 في المائة من الإنتاج الوطني وتباع هناك بأثمنه مهمة، لكن عائدات المواد الخزفية المصدرة لا تتعدى 700 مليون درهم وهو رقم ضعيف جدا ، وعزت جهات مسؤولة عن قطاع الخزف بآسفي هذا الضعف في العائدات إلى ضعف البنية التحتية وغياب تشجيع للتصدير بعدما كانت الدولة في وقت سابق تشجع عمليات التصدير وذلك بمنحها 7 في المائة من قيمة الصادرات إلى المصدرين،كما أن هناك صعوبة في التعامل مع السوق الأمريكية التي تتطلب كميات كبيرة من الخزف والتي يصعب في ظل الأزمة التي يعيشها القطاع تلبية هذه المطالب مما يتطلب تهييء الوحدات الإنتاجية بالمغرب التي لا تتعدى 50 وحدة إنتاجية على صعيد المملكة، في حين فإن الدول الأسيوية عرفت قفزة نوعية في هذا المجال بعدما تم تأهيل وحداتها الإنتاجية وبعدما بلغ عدد الصناع بها أزيد من 10 آلاف صانع ، نفس الشيء بالنسبة لدولة تونس التي سبق وأن زار بعض من صناعها مدينة آسفي والذين أقدموا على إغراء عدد من الصناع المؤهلين بمنحهم مبالغ مالية مهمة مقابل العمل بدولة تونس ، لكن وبعدما غادر العديد من الصناع آسفي في اتجاه هذه الأخيرة واشتغلوا هناك تم طردهم بعدما علموا هذه الصناعة للتونسيين هناك .وستعرف بعض المناطق التابعة لإقليم آسفي في القريب العاجل إنشاء مجموعة من المشاريع التي تهم أحياء الصناعة التقليدية والتي من المنتظر أن يشتغل في كل حي منها مابين 30 و40 صانعا تقليديا، ويتعلق الأمر بحي بسبت جزولة والشماعية وجمعة اسحيم واليوسفية ، مقابل ذلك فإن مدينة آسفي تتوفر على أهم منطقة لصنع الفخار والخزف تلك المسماة الشعبة والتي تتطلب تدخلا عاجلا من أجل تهييئها حيث تم الإتصال بالمجلس الجهوي لدكالة عبدة الذي وافق على تخصيص مبلغ 50 مليون سنتيم لتهييئها ، لكن وحسب مهتمين بالقطاع فإن هذا المبلغ جد ضئيل .



ويبقى قطاع الصناعة التقليدية وبالخصوص صناعة الفخار من بين القطاعات التي تزخر بها مدينة آسفي في الوقت الراهن حيث ستعطي الكثيرإذا ما تم الإعتناء بها وتوفير البنيات التحتية الخاصة بها دون إغفال عملية تنظيم المهنة حسب عرفها المتمثل في ما يسمى بأ مين الصناعة والمعلم الذي يحرص على المتعلمين ثم الصانع ثم المحتسب مع إعطائها بعض الإمتيازات على غرار القطاعات الأخرى.
الموضوع الأصلي  : صناعة الخزف بمدينة أسفى   المصدر : منـتــديـات وصفتــي
توقيع العضو


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
تاج الغلا
avatar

عضو مولعها
عضو مولعها
معلومات إضافية
انثى
عدد المساهمات : 318
البلد : السعودية
المزاج :
تاريخ التسجيل : 07/04/2013
مُساهمةموضوع: رد: صناعة الخزف بمدينة أسفى 13.04.13 6:27

بارك الله فيكِى

وجزاكِى الله خير الجزاء
دمتِى برضى الله وحفظه ورعايته
الموضوع الأصلي  : صناعة الخزف بمدينة أسفى   المصدر : منـتــديـات وصفتــي
توقيع العضو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
ملك الحصريات
avatar

عضو زوغير
عضو زوغير
معلومات إضافية
ذكر
الابراج : العقرب
عدد المساهمات : 21
تاريخ الميلاد : 31/10/1980
السن : 38
المزاج :
تاريخ التسجيل : 14/12/2014
http://medo.glaxu.org/vb
مُساهمةموضوع: رد: صناعة الخزف بمدينة أسفى 14.12.14 14:45

شكرا لك على الموضوع الرائع
الموضوع الأصلي  : صناعة الخزف بمدينة أسفى   المصدر : منـتــديـات وصفتــي
توقيع العضو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صناعة الخزف بمدينة أسفى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الأشغال اليدوية Hand Made :: الحرف اليدوية Crafts :: الخزف - الصناعات الخزفية - فن الخزف - دروس خزفية-